ارفع العائد من استثمارك في مشروعك الصغير بالتجارة الإلكترونية

الجيل الحاضر يعتمد بشكل كبير على التطورات التكنولوجية التي تظهر كل لحظة .. اليوم، مستخدمي الإنترنت لديهم كل شيء في متناول أيديهم، والنمو الذي يشهده قطاع خدمات الويب يقدم للمستخدمين العديد من الاختيارات ووسائل الراحة، والقريب العاجل يحمل الكثير في اتجاهات التطوير وتصميم المتاجر الإلكترونية على الإنترنت.

لقد وجد المستخدم أن الأمر جذاب للغاية وغير قابل للمقاومة أن يقوم بالتسوق عبر الإنترنت،بينما هو جالس على الأريكة بارتياح في المنزل، وتصفح المنتجات/الخدمات المختلفة، ثم شراء هذه المنتجات بسهولة عن طريق عمل بعض النقرات باستخدام ماوس الكمبيوتر، وكتابة بعض البيانات المطلوبة على لوحة المفاتيح .. ثم مع وسائل الدفع والشحن المتنوعة، يستقبل تلك المنتجات بناءًا على اختياره حتى باب منزلهم .. من يكره أو يرفض تجربة ممتعة وشيقة كهذه التجربة؟

مالكي المتاجر الإلكترونية يربحون من التغلغل المباشر للزوار في السوق الرقمي، فمع المتاجر الإلكترونية الغنية الذكية المليئة بالمنتجات النافعة التي تشبع حاجات محددة لدى الزوار، يتمكن مالكي المواقع من شرح منتجاتهم وخدماتهم لأولئك الزوار. بالإضافة إلى أن أي متجر إلكتروني على الإنترنت يعتبر وسيلة تسويقية ترويجية متوسطة رائعة.

فمع الكوبونات المتعددة، نسب الخصومات المتعددة، والإعلانات القائمة على الوسائط المتعددة التفاعلية مثل اليوتيوب، وغيرها الكثير .. كل هذا يتحرك كعامل جذب، يجذب بسهولة الكثير والكثير من العملاء إلى مواقع المتاجر الإلكترونية.

هذا بالإضافة إلى أن صناعة المتاجر الإلكترونية تسير على خطى ثابتة، ونمو مطرد نحو الأمام، فمع كل عام يمضي يزداد عدد المتسوقين على الإنترنت، ولذلك إذا كان هناك شخص ما يبحث عن فرص عالية الازدهار لينمو البزنس الخاص به، وتزداد العوائد الشهرية والسنوية على استثماراته، فإن إنشاء متجر إلكتروني هو أفضل خيار متاح له اليوم.

إدراك أهمية بوابات التسويق الإلكتروني على الإنترنت

لقد جاء النمو والتطور لأصحاب الشركات حينما أدركوا هذه الحقيقة، وقاموا بإنشاء مواقع للتجارة الإلكترونية لأعمالهم .. يجب أن تعلم أن إنشاء موقع كمتجر إلكتروني هو أمر يختلف كليةّ عن امتلاك موقع إلكتروني بسيط. الدور البسيط للموقع الإلكتروني العادي هو مد الناس بالوعي العادي عن المنتجات والخدمات المختلفة التي يقدمها البزنس الخاص بك، بينما دور المتجر الإلكتروني يتمثل في خطوتين غاية في الأهمية: التسويق والبيع.

ولذلك فإن الغرض المتركز خلف إنشاء موقع يعمل كمتجر إلكتروني مختلف عن الغرض من إنشاء موقع عادي، ويتركز بشكل أكبر على التسويق.

حاليًا الإنترنت يعج بالكثير من المواقع الإلكترونية المختلفة التي تقدم خدمة إنشاء وتطوير مواقع التجارة الإلكترونية بناءًا على مواصفات خاصة، ولا سيما فلفل كوميرس وتكون جودتها من الدرجة الأولى. ونطاق خدماتهم يشمل:

  •  تصميم وتطوير الصبغة القوية الخاصة بالمتجر الإلكتروني.
  • التعامل مع أدوات وحلول المتاجر الإلكترونية المختلفة.
  • إعداد عربة الشراء بكل إمكانياتها ومميزاتها.
  • عمل تكامل بين وسائل وبوابات الدفع المختلفة.
  • تطوير أمن وأمان المتاجر الإلكترونية.
  • عمل متاجر إلكترونية حسب الطلب بإمكانيات خاصة بعيدة عن التنميط.
  • استضافة على الإنترنت مبنية على قواعد وشروط مخصصة للمتاجر الإلكترونية.

تهيئة المتجر الإلكتروني لمحركات البحث بناءًا على الدلالات اللفظية يجلب المزيد من الصفقات والإيرادات

تهيئة المتجر الإلكتروني لمحركات البحث SEO هو الطريقة التي بها تضمن أن يُغمر متجرك الإلكتروني بعدد معين من الزوار المهيئين والعملاء المطلوبين. فمحركات بحث مثل Google ، Bing، Yahoo وغيرها، تعتبر محركات بحث ذات شعبية عالية مع المستخدمين، وتعتبر بوابتهم البسيطة والمريحة للوصول إلى ما يرغبون فيه من المنتجات والخدمات.

التهيئة المناسبة المبنية على الدلالات اللفظية التي يتم مراعتها أثناء تصميم وتطوير الموقع، ستضمن لك أن يحصل متجرك الإلكتروني على ترتيب Rank متقدم في نتائج البحث. الظهور المبكر للمتجر الإلكتروني في صفحات نتائج البحث، يقدم لمالكي المتاجر الإلكترونية عدد أكبر من الزوار.

العائد على الاستثمار ROI أمر حيوي لأي بزنس ناشيء، ومعظم القرارات المصيرية التي تم اتخاذها، تم اتخاذها بناءًا على قواعد تعلية العائد على الاستثمار، وإلا فما الغرض من إنشاء هذا البزنس إن لم يكن تعلية العوائد والإيرادات.

على الرغم من أننا من الممكن أن نطلق على تطوير المتاجر الإلكترونية نوع من الاستثمار، حيث أن التماس مصمم متاجر إلكترونية محترف يقدم لك ما ترغب فيه من المواصفات والإمكانيات، يعتبر صفقة رابحة لا شك فيها. ولذلك إذا كنت ترغب في رفع حجم الإيرادات المحتملة من البزنس الخاص بك، ارتبط بمن يقوم بعمل تطوير احترافي لمتجرك الإلكتروني بناءًا على الغرض المصمم من أجله.

اترك رد